متن الفهارس المغربية
كتب البرامج والفهارس والأثبات والمعاجم



إعداد: الباحثة حسناء بوتوادي

باحثة بوحدة علم وعمران

تعد الفهارس باب إلى إثبات العلم اهتم به علماء هذه الأمة منذ أن بدؤوا بتدوين العلم وتوثيقه، وقد تميزت الأمة الإسلامية بعلم توثيق الحديث من خلال الاعتناء بأسانيد رواته، وليس لأحد من الأمم قديمها وحديثها إسناد موصول، ويكفي الراوي بالإسناد شرفا وفضلا وجلالة ونبلا أن يكون اسمه منتظما مع اسم المصطفى صلى الله عليه وسلم في كتاب واحد.

ولهذا كثر التأليف في الفهارس والمشيخات والأثبات منذ أن بدأ تدوين علم الحديث، عندما أحب العلماء وطلبة العلم أن يكون لديهم حجج ثابتة عن صحة علومهم. فالفهارس عند أهلها إذن شهادات علمية موثقة قبل أن تكون شهادات الجامعات والمعاهد العليا اليوم التي تحمل شاراتها المتميزة، وخاتمها الموثق، وتوقيعاتها.

وهذه الفهارس تعزّ عن الإحصاء كما قال الصلاح الصفدي: «وأما كتب المحدثين في معرفة الصحابة رضي الله عنهم، وكتب الجرح والتعديل والأنساب، ومعاجم المحدثين ومشيخات الحفاظ والرواة فإنها شيء لا يحصره حد، ولا يقصره عد، ولا يستقصيه ضبط، ولا يستدنيه ربط، لأنها كاثرت الأمواج أفواجا، وكابرت الأدراج اندراجا»([1]).

واتخذت كتب الفهارس أسماء متعددة، فسماها الأندلسيون مثلا في أول أمرهم «برامج»، بينما اعتمد المشارقة تسمية أخرى هي كلمة «الثَّبَت».

قال حافظ المغرب عبد الحي الكتاني: «اعلم أنه بعد التتبع والتروي ظهر أن الأوائل يطلقون لفظ المشيخة على الجزء الذي يجمع فيه المحدث أسماء شيوخه ومروياته عنهم، ثم صاروا يطلقون عليه بعد ذلك المعجم، لما صاروا يفردون أسماء الشيوخ ويرتبونهم على حروف المعجم، فكثر استعمال وإطلاق المعاجم على المشيخات. وأهل الاندلس يستعملون ويطلقون البرامج. أما في القرون الأخيرة فأهل المشرق يقولون إلى الآن: «الثَّبَت»، وأهل المغرب إلى الآن يسمونه: «الفهرست»»([2]).

وتمتاز كتب الفهارس بأنها تتضمن وصفا صادقا لجوانب الحياة الاجتماعية والعلمية وغيرها، فهي مصدر مهم للمؤرخين والجغرافيين والمحدثين الذين لم يدركوا الوجه الذي دونت فيه هذه الفهارس التي حملت إليهم بدقة أخبارا صحيحة عن الحضارة الإسلامية.

ولم ينقطع التأليف خصوصا عند علماء المغرب، إلا أن مرحلة جاءت على العلماء بقي فيها كثير من آثارهم مخطوطا لم تره العيون أو انحصر ضمن دائرة ضيقة من طلاب العلم.

لذا فقد اهتم علماء المغرب بتأليف كتب يجمعون فيها أسماء شيوخهم ومروياتهم عنهم، سواء كانت أحاديث أو كتبا، وأطلقوا على هذه الكتب اسم الفهارس أو المعاجم أو المشيخات أو البرامج.

وتعددت الفهارس المغربية وتنوعت فمنها:

-         الكتاب: تسمية شيوخ أبي داود.

-         المؤلف: الإمام أبي علي الحسين بن محمد بن أحمد الجياني الغساني الأندلسي المتوفى سنة 498هـ.

-         حققه: أبو هاجر محمد السعيد بن بسيوني زغلول.

-         الناشر: دار الكتب العلمية بيروت. في مجلد يتكون من (198 صفحة).

تحميل

-         الكتاب: برنامج شيوخ الرعيني.

-         المؤلف: أبو الحسن علي بن محمد بن علي الرعيني الإشبيلي المتوفى سنة 666هـ.

-         تحقيق: إبراهيم شبوح.

-         الناشر: وزارة الثقافة والإرشاد القومي مطبوعات مديرية إحياء التراث القديم (4) دمشق 1381هـ/1962م.

تحميل

      

-         الكتاب: برنامج أبي جعفر اللبلي الأندلسي.

-         المؤلف: الإمام أبو جعفر اللبلي الأندلسي المتوفى سنة 691هـ.

-         دراسة وتحقيق: محمد بوزيان بنعلي.

-         الناشر: مطبعة اسبارطيل، طنجة. في مجلد يتكون من (137 صفحة). 

تحميل  

-         الكتاب: إفادة النصيح في التعريف بسند الجامع الصحيح

-         المؤلف: شيخ المحدثين الإمام الحافظ أبي عبد الله محمد بن عمر ابن رشيد السبتي المتوفى سنة 721هـ.

-         تحقيق: الدكتور محمد الحبيب بلخوجة.

-         الناشر: مطبعة الدار التونسية للنشر. في مجلد يتكون من (158 صفحة).

تحميل

 

-         الكتاب: الإشراف على أعلى شرف في التعريف برجال سند البخاري من طريق الشريف أبي علي ابن أبي الشرف .

-         المؤلف: الحافظ أبي القاسم قاسم بن عبد الله ابن الشاط السبتي المتوفى سنة 723هـ.

-         دراسة وتحقيق: إسماعيل الخطيب.

-         الناشر: منشورات جمعية البعث الإسلامي، مطبعة النور، تطوان 1406 هـ/ 1986م. في مجلد يتكون من (147 صفحة).

تحميل

 

-         الكتاب: برنامج ابن جابر الوادي آشي.

-         المؤلف: شمس الدين محمد بن جابر الوادي آشي التونسي المتوفى سنة 749هـ.

-         تقديم وتحقيق: الدكتور محمد الحبيب الهيلة.

-         الناشر: مركز البحث العلمي وإحياء التراث الإسلامي، كلية الشريعة والدراسات الإسلامية مكة المكرمة، جامعة أم القرى، وطبع في تونس 1401هـ/1981م.

تحميل 

-         الكتاب: برنامج المجاري.

-         المؤلف: أبو عبد الله محمد المجاري الأندلسي المتوفى سنة 862هـ.

-         تحقيق: محمد أبو الأجفان.

-         الناشر: دار الغرب الإسلامي بيروت ـ لبنان الطبعة الأولى 1982م، في مجلد يتكون من (206 صفحة).

تحميل       

-         الكتاب: ثبت شيخ الإسلام القاضي زكريا بن محمد الأنصاري.

-         المؤلف: شيخ الإسلام القاضي زكريا بن محمد الأنصاري المتوفى سنة 926هـ.

-         تخريج: الحافظ شمس الدين السخاوي (ت902).

-         تحقيق: محمد بن إبراهيم الحسين.

-         الناشر: دار البشائر الإسلامية، بيروت، الطبعة الأولى 1431هـ/2010م. في مجلد يتكون من (352 صفحة). 

تحميل 

 

-         الكتاب: فهرسة الشيخ محمد بن أحمد ميارة الفاسي.

-         المؤلف: الشيخ محمد بن أحمد ميارة الفاسي المتوفى سنة 1072هـ.

-         تقديم وتصحيح وتعليق: بدر العمراني الطنجي.

-         الناشر: مركز التراث الثقافي المغربي الدار البيضاء ـ المغرب، ودار ابن حزم بيروت ـ لبنان، الطبعة الأولى 1430هـ/2009م.

تحميل

 

-         الكتاب: فهرسة الحافظ أبي العلاء إدريس العراقي الفاسي المتوفى سنة 1184هـ. وبذيلها إجازات لتلامذته الثلاثة: العلامة المؤقت عبد العزيز الوزجاني الوزاني، والعلامة الفقيه محمد الحضيكي السوسي، والعلامة الرحلة محمد بن عبد السلام الناصري. ويليها فهرسة العلامة النسابة القاضي محمد بن الصادق الريسوني. وبذيلها أيضا إجازته لتلميذه الشيخ علي بن أحمد بن الطيب الوزاني.

-         المؤلف: الحافظ أبي العلاء إدريس العراقي الفاسي المتوفى سنة 1184هـ.

-         اعتنى بها تقديما وتعليقا وتصحيحا: بدر العمراني الطنجي.

-         الناشر: مركز التراث الثقافي المغربي الدار البيضاء ـ المغرب، ودار ابن حزم بيروت ـ لبنان، الطبعة الأولى 1430هـ/2009م.

تحميل        

 

-         الكتاب: جمهرة التيجان وفهرسة الياقوت واللؤلؤ والمرجان في ذكر الملوك وأشياخ السلطان المولى سليمان.

-         المؤلف: أبو القاسم بن أحمد بن علي بن إبراهيم الزياني المتوفى سنة 1249هـ.

-         تقديم وتحقيق: عبد المجيد خيالي.

-         الناشر: دار الكتب العلمية بيروت لبنان، الطبعة الأولى 1424هـ/2003م. في مجلد يتكون من (206 صفحة).

تحميل      

 

-         الكتاب: فهرسة الشيخ مصطفى بن أحمد بن محمد المعروف بالأمين الحرار الجزائري مروياته وأسانيده وإجازاته.

-         المؤلف: مصطفى بن أحمد بن محمد المعروف بالأمين الحرار المتوفى سنة 1273هـ/1856م.

-         بعناية: عبد الرحمن دويب.

-         الناشر: دار التوفيقية، المسيلة، الطبعة الأولى 1433هـ/2012م. في مجلد يتكون من (59 صفحة).

تحميل          

 

-         الكتاب: أجلى مساند على الرحمن في أعلى أسانيد علي بن سليمان.

-         المؤلف: أبو الحسن علي بن سليمان الدمنتي البوجمعوي المتوفى سنة 1306هـ/1888م.

الناشر: المطبعة الوهبية مصر 1298هـ.

تحميل     

-         الكتاب: فهرسة محمد بن الحسن الحجوي المسماة مختصر العروة الوثقى في مشيخة أهل العلم والتقى.

-         المؤلف: العلامة محمد بن الحسن الحجوي الثعالبي الفاسي المتوفى 1376هـ.

-         تحقيق: الدكتور محمد بن عزوز.

-         الناشر: مركز التراث الثقافي المغربي، الدار البيضاء ودار ابن حزم بيروت، الطبعة الأولى 1424هـ/2003م. في مجلد يتكون من (153 صفحة).

تحميل 

-         الكتاب: الإسعاد بمهمات الإسناد.

-         المؤلف: عبد الحفيظ بن محمد الطاهر الفاسي المتوفى سنة 1383هـ.

-         الناشر: المطبعة الوطنية، الرباط، 1357هـ/1938م.

تحميل 

-         الكتاب: ثبت غنية المستفيد في مهم الأسانيد.

-         المؤلف: محمد الباقر بن الشيخ أبي الفيض سيدي محمد بن الشيخ سيدي عبد الكبير الكتاني الإدريسي المتوفى سنة 1384هـ.

-         الناشر: المطبعة المهدية بتطوان. يتكون من (40 صفحة).

تحميل

 -         الكتاب: فهارس علماء المغرب منذ النشأة إلى نهاية القرن الثاني عشر للهجرة منهجيتها ـ تطورها ـ قيمتها العلمية.

-         المؤلف: الدكتور عبد الله المرابط الترغي.

-         الناشر: منشورات كلية الآداب والعلوم الإنسانية جامعة عبد الملك السعدي بتطوان، سلسلة الأطروحات (2)، الطبعة الأولى 1420هـ/1999م.

تحميل 

-         الكتاب: مظاهر الشرف والعزة المتجلية في فهرسة الشيخ محمد بوخبزة.

-         إعداد وتخريج: بدر العمراني الطنجي.

-         الناشر: دار ابن حزم بيروت ـ لبنان/ الطبعة الأولى 1428هـ/2007م.

تحميل 

-         الكتاب: كتب البرامج والفهارس الأندلسية دراسة وتحليل.

-         المؤلف: الدكتور هاني صبحي العمد.

-         الناشر: نشر بدعم من الجامعة الأردنية، الطبعة الأولى 1993م. في مجلد يتكون من (223 صفحة).

تحميل

 



 ([1])الوافي بالوفيات (1/55).

 ([2])فهرس الفهارس (1/67).



: الإسم
: البريد الإلكتروني
* : التعليق
 
التعليقات الموجودة لا تعبر عن رأي الرابطة وإنما تعبر عن رأي أصحابها