الكتاب: دولة الأدارسة في المغرب العصر الذهبي 172ـ223هـ/788ـ835م

الكتاب: دولة الأدارسة في المغرب العصر الذهبي 172ـ223هـ/788ـ835م

 

المؤلف: الدكتور سعدون عباس نصر الله.

الكتاب: الإمام إدريس مؤسس الدولة المغربية

الكتاب: الإمام إدريس مؤسس الدولة المغربية

 

المؤلف: علال الفاسي، عبد الله كنون، عبد الهادي التازي، محمد المنوني. 

 
 
فاس
فندق النجارين

 

 


أنظر الصور

الموقع/المدينة:
ساحة النجارين في قلب وسط المدينة العتيقة؛ فاس, فاس, المغرب
تاريخ المبنى:
القرن 12 الهجري / 18 الميلادي
الفترة/الأسرة الحاكمة:
الفترة العلوية
راعي المبنى:
راعي الفندق هو السلطان المولى إسماعيل (حكم في الفترة 1083 - 1140 هجري / 1672 - 1727 ميلادي)، وراعي السقاية هو السلطان المولى عبد الرحمان ( حكم في الفترة 1238 - 1276 هجري / 1822 - 1859 ميلادي).
وصف:
يشكل الفندق (الخان) والسقاية المتواجدان في ساحة النجارين، بالرغم من الحيز الزمني المناهز لقرن من الزمن الذي يفرق بين بنائهما، مجموعة تعميرية واجتماعية متكاملة.
يتم تشييد السقاية عموماً من قبيل عمل الإحسان، وغالباً ما تكون عنصرا ملحقا بالمسجد، إلا أنها تشكل في هذه الحالة عنصرا مكملا للفندق.
يحتل فندق النجارين مجالا مستطيلا متناسقا تقريباً، ويتخذ وجهة شمال شرق- جنوب غرب. يتم الوصول إلى الداخل عبر فتحة كبيرة ممددة بواسطة بهو مستقيم، وتمكن درجتان من الولوج إلى الصحن. يتخذ هذا الأخير شكلا مستطيلا، وتمت إحاطته من جهاته الأربع بأروقة تطل عليها غرف متفاوتة المقاييس.
يعلو الطابق الأرضي طابقان، ورُتبتْ واجهات الفناء بشكل متناظر.
يتميز المبنى ببوابته الكبيرة (يصل ارتفاعها إلى 5 أمتار وعرضها إلى 3 أمتار)، المشرفة على الساحة والبناء. تتشكل هذه البوابة من تركيبة متجانسة ومتناسقة، وتقوم زخرفتها على عقد متجاوز يرتكز على دعامتين ملتحمتين بجدار من الآجر الملآن. بُطِّن هذا العقد بعقد آخر مفصص من الجبس المنحوت، زُخرفت ركنيتاه ببلاطات من الزليج، كُسيت بتزاويق زهرية وكتابية لا تحمل اسما. وتجري فوق العقد أفاريز تحمل نقيشة كتابية، أو عقودا صغيرة متتالية من الجبس المنحوت أو من الخشب. تُوجتْ المجموعة بساندات حاملة، تُدعمُ كنٌة كبيرة من الخشب المنحوت، وتتميز - الساندات - بمجموعة من العقود الصغيرة التي ترتكز على دعامات وعوارض خشبية.
وفي عام 1998، جرى ترميم الداخل المماثل لكافة الفنادق، وتم تحويله إلى متحف للخشب.
تشكل سقاية النجارين، المتواجدة قبالة الفندق باتجاه مركز الساحة، حوضا مستطيل الشكل، كان يستخدم للشرب، وبشكل خاص لشرب دواب زبائن الفندق. زخرف جزؤها العلوي وخلفية العقد الحدوي المنكسر الذي يرتفع في الخلف، بتلبيسات من الزليج. وتحمل أنصاف عواميد، تتواجد على طرفي العقد، السواكف والإفريز الخشبي، اللذين يتقدمان في الأعلى.
طريقة تأريخ المبنى:
لايوجد أي تاريخ بالمعلمة أو بالسقاية؛ لكن النصوص الكلاسيكية، مثل كتاب الإتحاف لابن زيدان، أوردت أن الفندق بُني خلال عام 1123 ميلادي.
مراجع مختارة:
- Aouni, L.M., “Les monuments de Moulay Ismaïl à Fès”, Actes du colloque Moulay Ismaïl, Meknès, 1995, pp. 87-109.
- Schéma directeur d'urbanisme de la ville de Fès, Dossier technique n° IV, Les inventaires, Paris 1980, p. 20.
Citation:
Mohamed Mezzine "فندق النجارين" in Discover Islamicart Art. Place: Museum With No Frontiers, 2012.  
الإعداد: محمد مزين.
التنقيح: مارجوت كورتز
الترجمة: غادة الحسين من: اللغة الفرنسية
تنقيح الترجمة (من: الفرنسية).احمد الطاهري
الرقم التشغيلي في "م ب ح" MO 23



: الإسم
: البريد الإلكتروني
* : التعليق
 
التعليقات الموجودة لا تعبر عن رأي الرابطة وإنما تعبر عن رأي أصحابها