الاغتباط بتراجم أعلام الرباط

المؤلف: محمد بوجندار

سلا ورباط الفتح ، أسطولهما وقرصنتهما الجهادية

 

المؤلف : جعفر بن أحمد الناصري
المحقق : أحمد بن جعفر الناصري

المؤلف : جعفر بن أحمد الناصري

المحقق : أحمد بن جعفر الناصري

 

 
 
الرباط
باب الرواح

 

 

أنظر الصور
الموقع/المدينة:
شارع النصر؛ قرب باب السفراء؛ وسط المدينة, الرباط, المغرب
تاريخ المبنى:
انتهت أشغال بنائه في عام 593 هجري / 1197 ميلادي
الفترة/الأسرة الحاكمة:
الفترة الموحدية ؛ الفترة العلوية
راعي المبنى:
الخليفة الموحدي، أبو يوسف يعقوب المنصور (حكم في الفترة 579 - 595 هجري / 1184 - 1199 ميلادي).
وصف:
يعتبر باب الرواح (باب الذهاب)، الذي ورد في بعض المصادر تحت تسميات أخرى مثل باب الريح أو باب الربح (باب الفوز)، أضخم باب في السور الموحدي لمدينة الرباط، إذ يصل عرضه إلى 28 متراً وعمقه إلى 27 متراً وارتفاعه إلى 12 متراً. ورغم الوظيفة العسكرية الواضحة بسبب وجود المنحنيات الأربعة المتتالية لقاعات الحراسة، واحدة منها مكشوفة، يبقى هذا الباب أكثر الأبواب غنى بالزخارف. – قام الموحدون بنشر وتعميم الفتحة ذات المنحنيات المستخدمة من قبل من طرف المرابطين.
عقد الفتحة الحالي منكسر قليلاً ومرتفع جداً، وقد تمت إضافته في نهاية القرن 12 الهجري / لقرن 18 الميلادي. يفضي هذا العقد إلى أربع قاعات مربعة، يصل طول ضلعها إلى 5.65 أمتار، وتتواصل فيما بينها بواسطة دهليزين يبلغ طولهما 4.2 أمتار وعرضهما 2.2 متر.
فُتحت الباب في وسط الجهة الغربية من السور، وأحيطت من الخارج ببرجين دفاعيين متقدمين يبلغ بروزهما 4.96 أمتار، ويزيدان من طابع الباب الضخم والمهيب. زُخرف العقد بمشبكات مزينة بأكاليل زهرية وبحنيات عقد متداخلة وبصف طويل آخر من الأكاليل الزهرية. ووُسمت مراكز ركنيتيه المزينة بالزخارف الزهرية بصدفة كبيرة بارزة. كما يحيط بالعقد شريط كتابي كوفي، وشُيدت في الزوايا عواميد صغيرة، تيجانها منحوتة، تدعم وصلات حاملة مفصصة.
ينتظم الممر الداخلي على شكل حربة، وينفتح تحت قبب نُحتتْ إحداها بشكل مفصص، واستندت على مثلثات ركنية.
حالياً، تستخدم القاعات الأربع الخاصة بالحراسة والمتواجدة داخل الباب كرواق للمعارض الفنية.
طريقة تأريخ المبنى:
يشكل الباب جزءا لا يتجزأ من السور الموحدي لمدينة الرباط. وقد أشار المؤرخ الضعيف بصورة غير مباشرة إلى عقد الولوج الذي يعود للفترة العلوية، في كتابه تاريخ الدولة العلوية الذي تم نشره في الدار البيضاء عام 1988.
مراجع مختارة:
- Caillé, J., La ville de Rabat jusqu'au Protectorat français, 3 vol., Paris, 1949.
- Marçais, G., L'architecture musulmane d'Occident, Paris, 1954.
- Terrasse, H., “Le décor des portes anciennes du Maroc”, Hespéris, 1923, pp. 147-174.
Citation:
Kamal Lakhdar "باب الرواح" in Discover Islamicart Art. Place: Museum With No Frontiers, 2012.  
الإعداد: كمال الأخضر.
الترجمة: غادة الحسين من: اللغة الفرنسية
تنقيح الترجمة (من: الفرنسية).احمد الطاهري
الرقم التشغيلي في "م ب ح"



: الإسم
: البريد الإلكتروني
* : التعليق
 
التعليقات الموجودة لا تعبر عن رأي الرابطة وإنما تعبر عن رأي أصحابها